من نحن!

أخبار الجالية، موقع إعلامي مستقل للأقلام الحرة التي تهتم بأخبار الجالية من جهة، و ثقافة المهاجر من جهة أخرى.

أسستها مجموعة من الشباب العربي المقيم بكتلونيا.

ولدت هذه المبادرة الإعلامية، لتكون منبرا و صرحا، يهتف ويهدف إلى إبراز الجوانب الإنسانية و الإيجابية و الثقافية و لنَقل الجانب المضيء للمهاجر العربي، أمام التعتيم الإعلامي، و السياسة الممنهجة اللتي تتبعها بعض وسائل الإعلام، لتشويه صورته ، وترسيخ صورة نمطية سلبية بعيداً عن الصورة الحقيقية.

مع وجود الكثير من المنابر الإعلامية الإلكترونية في الساحة، و في خضم التباهي و الانتساب للاستقلالية في هذا المجال، و ضد كل سطحية و غوغائية، تخرج للوجود “أخبار الجالية” نتيجةً لمنازلة و سجال التحديات الديمقراطية، لنصرة حق المهاجر في الإندماج مع محيطه، و المحافظة على هويته و ثقافته ودينه.

في “أخبار الجالية” وضعنا نصب أعيننا، خدمة الجالية العربية بكل خصوصياتها، بتسليط الضوء على المشاكل و الأوضاع المتردية التي تتخبط فيها، و كذلك الجوانب الإيجابية التي تتميز بها .

تعتمد أخبار الجالية على طاقمها المتواضع، المتألف من أربعة أشخاص يعملون على إنشاء محتوى الموقع.

و نعمل على بناء شبكة مراسلين متعاونين في شتى المناطق الجغرافية لتواجد الجالية، في التراب الإسباني.

و لكي نجد موطأ قدم لموقعنا بين هذا الكم الهائل من المواقع و المنابر الإعلامية، سنعمل على أن يكون متميزا عن غيره، بجودة المواد و بالمصداقية و المهنية في التعاطي مع الأحداث، و إحترام القارئ، و إتاحة المجال للاقلام الحرة، أن تشارك في إثراء و إغناء هذا المشروع الطموح.

Mohammed