الجمعوي المثقف زمن الكورونا.. مع “محمد سعيد”

اللاجئ الإقتصاديآخر تحديث : الأحد 12 أبريل 2020 - 1:11 صباحًا
الجمعوي المثقف زمن الكورونا.. مع “محمد سعيد”

أخبار الجالية ـ اللاجئ الإقتصادي

صدق من قال بأن ” في لب الأزمة هنالك نعمة” ..

يقول الأخصائيون النفسيون، بأن فئة المثقفين والمبدعين في ميادين الفن و الأدب و الفكر …، هم في الأساس أشخاص يفضلون الحجر والإنعزال عن العالم الخارجي.

“محمد سعيد” شاب مِقدام ،فاعل جمعوي، يستمتعُ بحجره المنزلي بمدينة الروبي جهة برشلونة، وهي نعمةُ المتعلم المثقف،ها قد جاءت كورونا ()، لتقدمها له و لأمثاله على طبق من ذهب..

“محمد سعيد” هو معنا اليوم في إطلالة أدبية فكرية ، من خلال الحوار التالي :

رابط مختصر
2020-04-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة أخبار الجالية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

اللاجئ الإقتصادي